الأحد، 25 مايو، 2014

بار يقدم في امستردام خدمة الجنس الحلال


سيفتتح قريبا في أمستردام بار جديد تعمل فيه ""عاهرات بالحلال ".

تبعا لوكالة الأنباء البلجيكية "نورد" فإن مطعم فطيرة الكرواسان الذي سيفتَح أبوابه في الشهر السادس (يونيو ).. سيقوم بعرض خدمة فريدة لزبائنه " عاهرات بالحلال ". ويدّعي هذا البار بأنه سيوظف سيدات موثقات بأنهن حلال.. لتقديم المتعة الجنسية للزبائن.. وهي خدمة جديدة فريده من نوعها وغير معمول بها



عالميا.. ويقول "جوناثان سوفت " المدير المرتقب لهذا البار وهو المدير السابق لأوتيل جيمتلوكس البلجيكي.. بأن هؤلاء العاملات سيقدمن هذه الخدمة تحت شروط ومعايير محددة. ويقول بأن الشباب المسلم مثله مثل أي شباب آخر.. يريد زيارة الماخور- الكرخانة ولكنه لا يستطيع ذلك بدون تصالح نفسي بينه وبين دينه.. ولكن شكرآ لهذا البار فإن الزبون المسلم سيستطيع التمتع بالخدمة الجنسية بدون أن يتعاطى الحرام.

 وأن الفكرة قامت على تصوّر إشترك فيه ثلاثة من الأئمة المعتدلون الذين ساهموا في صياغة القواعد والشروط لتحليل العملية الجنسية للشباب مع هؤلاء العاملات.. بوضع الشروط التالية.... 

- المنع التام لتعاطي الكحول أو المخدرات.. إضافة إلى أنه سيتم الكشف الطبي عليهن كل شهرين للتأكد من خلوهن من الأمراض..

- حثهن على الصلوات الخمس وبمواعيدها حتى أثناء الخدمة.. 

- المنع التام عن إبتلاع السائل خلال العملية الجنسية.... 

ويؤكد مصدر الخبر أن هؤلاء العاملات سيقبضن رواتب أكبر بكثير من زميلاتهن العاديات.. 

ما ينقص البار لتحليلها.. هو ورقة يكتبها أحد هؤلاء الأئمة المعتدلين الذين وضعوا شروطا لتشريع إلتزام العاملة بمثل هذه المتعة ’تسمى عقد نكاح.. ’عرفي.. مسيار.. متعة.. مصياف... فتصبح حلال ألف بالمية

السبت، 17 مايو، 2014

نساء إيرانيات يخلعن الحجاب


تنشر النساء في جميع أنحاء إيران صورًا شخصية بدون الحجاب على صفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تحمل عنوان “لحظات حرية مسروقة”.
أُطلقت تلك الصفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك منذ أسبوع واحد فقط . رغم ذلك، حصلت الصفحة على 130 ألف متابع أغلبهم من سكان إيران من الرجال والنساء.
وحتى الآن، نُشر على الصفحة 150 صورة لنساء على الشاطيء أو في الشارع أو في الريف. وتتضمن الصورة صاحبتها وحدها أو مع غيرها من الأصدقاء والأزواج، ولكن الشيء الوحيد المشترك فيما بينها هو أن النساء تظهر بها دون حجاب. وكتبت بعض المتابعات تعليقات على الصور التي نشرنها، من بينها على سبيل المثال، “لقد خلعت الحجاب. إنني أيضًا أحب أن اشعر بضوء السمش والهواء وهما يداعبان شعري، فهل هذه خطيئة كبيرة؟”.


















الاثنين، 5 مايو، 2014

رحاب الجمل فتاة مازوخية تحب ان تتعذب جنسيا في فلمها الجديد

رحاب الجمل في مازوخية في فلمها الجديد "بنت من دار السلام" تمثل فتاة مازوخية تحب ان تتعذب جنسيا