السبت، 28 يوليو، 2012

لأول مرة مشاركات سعوديات يرقصن فرحا بالملعب الأولمبي





المرأة المسلمة السعودية المتعوسة الذي سمح لها أبو متعس لأول مرة بالركض و لعب الرياضة تظهر بافتتاح الالمبياد ..

عقبال ممارسة الرياضة بالمدارس و قيادة السيارة و الحريات و السفر بلا محرم بلا بطيخ و ان يكون لها حريات الظهور بلا خرقة الرأس ..



الثلاثاء، 24 يوليو، 2012

جنة الله كما رآها النبي أرنوب صلى الجزر عليه و سلم




نعم ، هذا ما يريده و يهواه و يتخيله النبي أرنوب صلوات الجزر عليه ...

الصورة ليست للضحك لأني أريد أن أدغدغ مشاعركم لأمر مهم ، هو أن كثير من أحلامنا نكون قد فكرنا فيها و نحن بحالة اليقظة أو مرحلة ما قبل النوم و الرسول ابتكر جنة الحور و النساء و رآى الأثداء المعلقة في كل مكان في يوم الاسراء يوم صعوده المزعوم من السماء ..

كل هذه ليست وحي بل رغبات تقاطعت و أغرى بها محمد الجهلة و المستعربين و الجهلاء ممن تبعوه ليغويهم ..
صحيح ان هذه كلها قصص متوارثة و مأخوذة من التراث الفارسي و كتب الزرادشتية و لكن كلها يتقاطع مع رغباته اللاواعية ، أكبر دليل أنها خرافات هو خوف محمد الدائم من اطلاع الجهلة من أبناء يثرب على التراث الديني للزرادشتية و المانوية و نهيه اتباعه عن اي اطلاع على اديان الآخرين كي لا ينكشف امره ..

لاحظوا كيف قريش الراقية المتعلمة المثقفة و حتى اقرباؤه رفضوا نبوة محمد رفضاً تاماً و إلى الآن لا يتبعه الا الجهلة و من تتدغدغ عواطفهم و غرائزهم بالترهات ...
على المسلمات الانفتاح الجنسي و التعرف على اجسادهم لأن بهذا احد اسرا رالقضاء على التطرف و اقصاء دور الاسلام اللاواعي بالمجتمعات ..

الاثنين، 23 يوليو، 2012

زينب بنت الرسول لا تؤمن بنبوة أبيها فما رأيكم ؟؟؟



في التراث السني نرى احاديث تشير الى ان زينب، بنت محمد، لم تكن مصدقة بنبوة ابوها، وبقيت على وثنيتها متزوجة وثني بل وترسل فديته بعد ان تم اسره في حربه ضد رسول الله، مفضلة زوجها على ابوها.
 كيف يمكن تفسير الامر؟
مرجعيات الشيعة تحاول التخلص من المعضلة بنفي ابوة محمد لها، ولبقية اخواتها عدا فاطمة، معتبريهن بنات خديجة من زيجة سابقة. بذلك يحاولوا الخروج من معضلة ان " اهل البيت" كان بينهن من لم يسلم بمحمد على الفور.. ولكن ذلك يبقي معضلة انهن لم يصدقوا " الصدوق" على الرغم انه كان زوج امهن، ويعرفونه حق المعرفة.

يقول التراث:
لما بعث أهل مكة في فداء أسراهم بعثت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم في فداء أبي العاص بن الربيع بمال وبعثت فيه بقلادة لها كانت خديجة أدخلتها بها على أبي العاص حين بنى عليها قالت فلما رآها رسول الله صلى الله عليه وسلم رق لها رقة شديدة وقال إن رأيتم أن تطلقوا لها أسيرها وتردوا عليها مالها فافعلوا فقالوا نعم يا رسول الله فأطلقوه وردوا عليها الذي لها
الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: إرواء الغليل - الصفحة أو الرقم: 5/43
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن


لما بعث أهل مكة في فداء أسراهم بعثت زينب ، بنت رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - في فداء أبي العاص بن الربيع بمال ، وبعثت فيه بقلادة لها كانت لخديجة أدخلتها بها على أبي العاص ، حين بنى بها قالت : فلما رآها رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - رق لها رقة شديدة وقال : إن رأيتم أن تطلقوا لها أسيرها ، وتردوا عليها الذي لها فافعلوا فقالوا : نعم يا رسول الله فأطلقوه وردوا عليها الذي لها .
الراوي: عائشة المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 1651
خلاصة حكم المحدث: حسن

السبت، 21 يوليو، 2012

المسلمين المتطرفين لماذا يريدون الهجرة ؟؟؟

المسلمون...

إنهم ليسوا سعداء في غزة.
إنهم ليسوا سعداء في مصر.
إنهم ليسوا سعداء في ليبيا.
إنهم ليسوا سعداء في المغرب.
إنهم ليسوا سعداء في إيران.
إنهم ليسوا سعداء في العراق.
إنهم ليسوا سعداء في اليمن.
إنهم ليسوا سعداء في أفغانستان.
إنهم ليسوا سعداء في باكستان.
إنهم ليسوا سعداء في سوريا.
إنهم ليسوا سعداء في لبنان.

إذاً , أين هم سعداء ؟

إنهم سعداء في أستراليا.
إنهم سعداء في إنكلترا.
إنهم سعداء في فرنسا.
إنهم سعداء في إيطاليا.
إنهم سعداء في المانيا.
إنهم سعداء في السويد.
إنهم سعداء في الولايات المتحدة.
إنهم سعداء في النرويج.
إنهم سعداء في كل بلد غير مسلم.

و على من يلقون باللوم ؟
ليس الإسلام .
و لا قيادتهم .
و لا أنفسهم .
هم يلقون باللوم على نفس الدول التي هم سعداء فيها!
و يريدون تغييرها لتكون مثل البلدان التي جائوا منها و لم يكونوا سعداء فيها



الثلاثاء، 17 يوليو، 2012

لا يوجد دعارة بالاسلام ، داعرات مسلمات يجدون حلا من الاسلام


سعودية و ابنتاها يخلعان الحجاب و النقاب و يبصقن على رجال الهيئة

تفائلت الاوساط النسائية السعودية خيرا عندما ظهرة ابنة الملك السعودي و صاحبة النشاطات الانسانية الكثيرة الداعمة للمرأة السعودية من دون حجاب قبل سنة و بعدها تشجعت الكثيرات من الفتيات السعوديات للظهور بلا العباءة السوداء المظهر الرجعي الذي يطبع البنت السعودية


سعودية وابنتيها يخلعن العباءات ويبصقن على رجال الهيئة و الأب يقول لرجال الهيئة هذه حرية شخصية و لا علاقة لكم بنا

ألقت الشرطة السعودية في مكة المكرمة القبض على أُماً سعودية وبنتيها، بعد أن تطاولن على رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والبصق عليهم.
وقامت الأم السعودية وابنتيها بخلع العباءة والمشي "كاشفات الوجه والشعر" وسط أحد المولات الكبيره بمكة، حيث اتهمهم رجال الهيئة بإثارة الفوضى والهرج والمرج داخل أسواق البيت القريبة من الحرم المكي الشريف، حسب موقع "سبق" السعودي.
وحالت دائرة "العرض والأخلاق" بهيئة التحقيق والادعاء العام في مكة المكرمة الأم والبنتين إلى السجن العام ومؤسسة الفتيات.

وقال الموقع السعودي إن رجال الهيئة وأثناء عملهم الميداني، تقدم إليهم حارس أمن يعمل في أسواق البيت جنوب الحرم، وذكر أن هناك فتاتين تثيران الشبان وتتحرشان بهم لفظياً من خلال طلب كوب شاي أو عصير وسط "ميوعة"، وقد أحدثتا فوضى وهرجاً ومرجاً وسط الحضور.

وتوجه رجال الحسبة برفقة حارس الأمن للموقع، وأثناء وقوفهم لتقديم النصح والإرشاد، خلعت إحدى الفتاتين العباءة التي ترتديها فوق "بنطلون جينز وبلوزة كت"، وكشفت وجهها وشعرها وتلفظت بألفاظ خارجة.
وحضرت أمهما وبصقت في وجه أحد أعضاء الهيئة وحاولت قذفه بالحذاء وهي تتلفظ وتتوعد.
وعندها تم استدعاء الدوريات الأمنية وحضر رجال الأمن وبرفقتهم "مأمورة" سجانة.
وألقي القبض على الأم والبنتين. وفي هذه الأثناء حضر والدهما وتهجم على رجال الهيئة وهو يردد "هذه حرية وليس لكم دخل".


الخميس، 12 يوليو، 2012

آخر فتوى إسلامية : الخلافة الاسلامية لاتجوز إلا لملك الأردن عبد الله الثاني



فجر الدكتور احمد كريمة استاذ الشريعة الاسلامية بجامعة الازهر مفاجأة امام الداعية الاسلامي صفوت حجازي في برنامج ناس بوك والذي تقدمة الاعلامية هاله سرحان، قائلاً ان من ينادي بالخلافة الاسلامية يجب ان يعلم بان الخلافه لاتجوز الا للملك عبد الله الثاني بن الحسين”.

واكد الداعيه كريمة ان الملك عبدالله الثاني – ملك الاردن – هو الشخص الوحيد في العالم الذي تحق له الخلافة وذلك بنص حديث صحيح البخاري، منوهاً ان الملك عبد الله الثاني هو الهاشمي القرشي الوحيد الموثق نسبة في العالم
__________

من الاخر الاسلام يتسبب بجنون و هلوسات و خراب فاتركوه

عقوبة سارقي المال العام في تايلاند 1765 عام سجن من اجل 16 الف دولار



قضت المحكمة العليا في تايلاند أمس الأربعاء بتخفيف عقوبة السجن لمدة 1765 عاما بحق ضابط شرطة سابق أدين بسرقة أموال من الغرامات التي يقوم بتحصيلها مركز الشرطة التابع له ، إلى نصف المدة فقط .وأقرت المحكمة بأن الحكم سيقتصر في الواقع على السجن لمدة 50 عاما ، وهي أقصى فترة سجن بموجب القانون.

وخففت المحكمة العليا الحكم الصادر بحق السيرجنت كوسول جومفونج إلى السجن 882 عاما لاعترافه بجريمته.وفي عام 2010 ، أدانت محكمة جنايات بانكوك كوسول بسرقة 512 ألفا و342 باهت (16527 دولارا) من مركز شرطة بونجخوم في بانكوك ، في 353 مرة على مدار ثلاثة أعوام.

وقضت المحكمة وقتها بحق رجل الشرطة بالسجن 5 أعوام عن كل مرة اقترف فيها جريمة "استغلال المال العام " ، ليبلغ إجمالي فترات السجن 1765 عاما.وتقدم كوسول 41 عاما بطعن لدى محكمة النقض في بانكوك ، لتخفيف الأحكام ، ولكن في أيلول الماضي أصدرت المحكمة قرارها بتأييد الحكم ، ما دفعه إلى الطعن أمام المحكمة العليا.

و كان رجل الشرطة السابق مكلف بإيداع الغرامات المرورية الواردة إلى مركز الشرطة والرسوم الأخرى في حساب مصرفي ، قبل أن يلقى القبض عليه عام 2009.


الأربعاء، 11 يوليو، 2012

التاريخ الدموي لسلاطين العثمانيين - قتلوا ابناؤهم و اخوتهم للبقاء على الكرسي


مثل كل تاريخ الخلفاء الاسلاميين - لا فرق

النغمة الدارجة منذ صعود النفوذ التركي في المنطقة مع وصول حزب «العدالة والتنمية» إلى السلطة، هي التغني بأمجاد السلطنة العثمانية واستعادة دورها، ولا سيما في ظل ربيع الثورات العربية، كي تكون القوة السنية المناوئة لأمجاد الإمبراطورية الفارسية، المتمثلة اليوم بإيران الشيعية. لكن على من يستجدي أمجاد السلطنة العثمانية أن يدرك أن تاريخها مليء بالجرائم العائلية التي تقشعرّ لها الأبدان.

هذا الصعود في الدور التركي الجديد دفع إلى العودة لتاريخ الدولة العثمانية في المنطقة، لكن من دون أن يخطر على بال أحد عن أي دولة هم يتحدثون، وخصوصاً في هذه المرحلة التي يشهد فيها الشارع التركي أيضاً نقاشاً مثيراً عن ماهية هذه الدولة، من خلال مسلسل تاريخي يحكي قصة حريم السلطان سليمان؛ فراح الجميع يروي المثير من السيناريوات عن هذا التاريخ، ما دامت الروايات التركية الرسمية أخفت جميع حقائقه عن المواطن التركي والعالم أجمع.

في 5 آذار الماضي، نشر الإعلامي التركي الشهير، رحمي تروان، في زاويته الخاصة بصحيفة «حرييات» التركية، مقالاً بعنوان «ذكريات الملوك»، تطرق فيه إلى المسلسل المذكور.
وقال إن جميع السلاطين العثمانيين، باستثناء مؤسـس الدولة العثمانية عثمان غازي، قد تزوجوا بغير التركيات. ونشر دراسة عن هذا الموضوع، أشار فيها إلى أن الأتراك الذين يفخرون بتاريخهم العثماني التركي القومي العريق والأصيل يجب أن يعرفوا أن الدم التركي لم يكن موجوداً في عروق السلاطين العثمانيين؛ لأن 35 من هؤلاء قد تزوجوا النساء المغوليات والروميات والبلغاريات والصربيات واليهوديات والإيطاليات واليونانيات والإسبانيات والروسيات والفرنسيات والجورجيات والبريطانيات.

وقال توران إنه إذا أخذنا في الاعتبار هذا الاختلاط بين السلاطين العثمانيين والنساء غير التركيات والمسلمات، تبين لنا أن ما بقي من دم تركي في عروق آخر سلطان، وهو وحيد الدين، لا ولن يتجاوز ستة بالألف من دمائه. وهو ما يضع القوميين الأتراك قومياً ودينياً في وضع صعب جداً؛ لأن أمهاتهم كنّ من أديان وقوميات أخرى معادية للأتراك دينياً وقومياً. ومع ذلك، إن هذا الجانب السلبي للدم العثماني لم يكن كافياً بالنسبة إلى أولئك المهتمين بالتاريخ العثماني الحديث، ما دام أردوغان وداوود أوغلو يتحدثان عن إحياء ذكريات التاريخ العثماني في المنطقة من خلال سيطرة العثمانيين الذين يرون في حزب «العدالة والتنمية» نموذجاً مثالياً لهم.

وقد أشار العديد من المثقفين الأتراك إلى الكتاب الذي نشره الكاتب والصحافي الشهير، شاتين ألطان، تحت عنوان «خفايا التاريخ»، والذي تطرق من خلاله إلى تاريخ السلاطين العثمانيين منذ عام 1270للميلاد، حين بدأ الحكّام العثمانيون بقتل أقرب المقربين إليهم من أجل السلطة.


وبدأ ألطان كتابه بالحديث عن الخلاف الذي نشب بعد وفاة أرطوغرول بين ابنه عثمان وعمه دوندار، وانتهى بقتل عثمان لعمه واستيلائه على الحكم، ليقيم بعد ذلك الدولة العثمانية عام 1299، ويبدأ معه تاريخ القتل العائلي داخل الأسرة العثمانية الحاكمة. وخلف أورهان والده عثمان الذي توفي عام 1324، من دون أن يقتل أياً من أشقائه أو أقربائه، لكن نجله مراد الأول قتل شقيقيه إبراهيم وخليل (وهما من أُمَين أخريين)، ثم كوى، بتحريض من زوجته الأولى، عيني ولده ساوجي بالنار، وأعدمه حتى لا ينافس أولاده الآخرين على السلطة.


ولم يتردّد السلطان مراد، وهو على فراش الموت في معركة كوسوفو عام 1389، في إصدار تعليماته، حسب الرواية الرسمية، من أجل خنق نجله يعقوب حتى لا ينافس شقيقه بيازيد الأول، الذي اختاره مراد خليفة له، ومن دون أن يراعي أحد ظروف مقتل يعقوب، الذي كان في ساحة المعركة مع الصرب، عندما استدعي إلى خيمة والده وهو على فراش الموت.

ودفع بيازيد ثمن غدره هذا بالوقوع في الأسر واستبعاده من الحكم من قبل المغولي تيمورلينك عام 1402، وقد كان له 6 أولاد من 3 زوجات: تركية وبلغارية وصربية. ليقع الخلاف والاقتتال سريعاً بين هؤلاء الأولاد الستة، فقُتل 3 منهم وهرب آخران، وبقيت السلطة لمحمد الأول، الذي حكم حتى عام 1421. أراد محمد الأول، الذي كان مريضاً، أن يحمي ولده الصغير من غدر ولده الأكبر مراد الثاني، فأوصى بأن يذهبا إلى الدولة البيزنطية بعد وفاته، وهو ما لم يتحقق له؛ لأن مراد الثاني قتل عمه مصطفى وشقيقه مصطفى أيضاً بعدما استولى على السلطة، وكوى عيني شقيقه الأصغر يوسف.


وتُبين المعلومات أن السلاطين العشرة الذين حكموا الدولة العثمانية ما بين عامي 1299 و1566 ميلادي قد قتلوا جميعاً أولادهم أو أشقاءهم أو أبناءهم من دون أي رحمة من أجل السلطة، وقد استمرت هذه «العادة» في العائلة العثمانية حتى انتهاء الحكم العثماني عام 1922، فارتكب جميع السلاطين، وعددهم 36، باستثناء 9، جرائم عائلية. وتبقى حكاية السلطان محمد الثاني، أي محمد الفاتح الذي فتح إسطنبول، وهو نجل مراد الثاني، لافتة، بعدما أصدر محمد أمراً شرعياً حلل فيه قتل السلطان لشقيقه من أجل وحدة الدولة ومصالحها العليا. أما قصة مراد الثالث، وهو نجل السلطان سليم الثاني، فهي الأكثر إثارة في عالم القتل والغدر من أجل السياسة، إذ قتل أشقاءه الخمسة فور تنصيبه سلطاناً على البلاد خلفاً لوالده. ولم يكن ولده محمد الثالث أقل إجراماً من والده مراد الثالث، بحيث قتل أشقاءه التسعة عشر فور تسلمه للسلطة ليصبح صاحب الرقم القياسي في هذا المجال. ولم يكتف محمد الثالث بذلك، فقتل 7 جوارٍ حوامل قيل إنهن كنّ على علاقة بأشقائه. كذلك فإنه لم يتردد في قتل ولده الصغير محمود، الذي يبلغ من العمر السادسة عشرة عاماً، كي تبقى السلطة لولده البالغ من العمر الرابعة عشرة عاماً، وهو السلطان أحمد، الذي اشتهر في ما بعد ببنائه جامع السلطان أحمد في إسطنبول، والمعروف بالجامع الأزرق. أما السلطان أحمد الشاب، فلم يتردد بدوره في وضع شقيقه مصطفى البالغ من العمر 13 عاماً في قفص خاص حتى لا يشكل خطراً عليه بحجة أنه مجنون.

وشهد التاريخ العثماني أيضاً العشرات من حالات التمرّد من قبل الجيش العثماني المعروف بالأنكشاري، حيث أطاحت هذه التمردات أربعة عشر سلطاناً راحوا ضحية لمؤامرات عائلية أو بين الأمراء وقادة الجيش الأنشكاري، وأحياناً بمؤامرة خارجية، كما هي الحال بالنسبة إلى السلطان عبد الحميد الذي أطاحه حزب «الاتحاد والترقي» المعروف بعلاقة قادته باليهود، الذين انتقموا من السلطان عبد الحميد؛ لأنه رفض أن يعطيهم فلسطين، رغم بعض الامتيازات التي اعترف بها لهم هناك.

ويشبّه الكثيرون انقلابات الجيش التركي في العهد الجمهوري بتمرّدات الجيش الأنكشاري في العهد العثماني، حيث أطاح الجيش أيضاً أربعة من الحكومات منذ 1960 وأعدم واحداً من رؤساء الوزراء، إلى أن نجح «السلطان العثماني» رجب طيب أردوغان، كما يسميه البعض من الإعلاميين الأتراك، في التخلص من هذا الجيش بدعم أميركي.

في الخلاصة، إن الحقيقة المؤرخة تقول إن عدد الأمراء العثمانيين الذين قُتلوا على أيدي آبائهم وأشقائهم وأبنائهم قد وصل إلى 121، مقابل 44 رئيساً للوزراء الذين أعدمهم السلاطين العثمانيون. حقيقة يجب أن توضع أمام نصب عيني كل من يحلم بأمجاد الدولة العثمانية، ويعتبر أن نموذجها الحالي المثالي هو تركيا بقيادة العثمانيين الأصليين أردوغان ــ داوود أوغلو.


بقلم: حسني محلي

استبدال مادة الدين بالمدارس بمادة الأخلاقيات و الشعور الانساني



الاسلام دين لا خير فيه ، انه خرافات متوارثة عن الزرادشتية و الاشورية و مخلوط بالديانات المسيحية و اليهودية ... اتباعه يهمهم التمثيل و الادعاء بأخلاقيات مزعومة يمارسونها ليبدو أفضل من بقية خلق الارض بالأخلاق و كل هذا كذب ..

تعليم الدين الذي اخترعه محمد بالمدارس امر كارثي مدمر على الاجياال الجديدة ، فإذا كانت الاجيال الماضية لم تستفد و لم تقدم اي شيء فما بالكم بجيل القرن الواحد و العشرين ..

بالغرب و الشرق الأقصى هناك مادة بديلة للدين اسمها الأخلاق ، يتعلم فيها التلميذ الحس الانساني و العقل و محبة باقي الناس و العلمانية و حب الوطن و بقية البشر و تحثه على الجدية بالعمل و التضحية و الصدق ..

تعليم دين الهمج و العنصرية بالمدارس الذي لا يحوي على أي شيء مفيد هو مسمار لتخريب العقول و الشباب و رصاصة تتم اضافتها لجسد نهشه خرافات المشايخ و المفسرين و تناحر المذاهب و المشارب الاسلامية ..

بالنهاية لتنعم مدارسنا بحصص الرياضة و الموسيقى و الحس الانساني و الاخلاق و ليطرد الاسلام خارجاً ..

.

الأحد، 8 يوليو، 2012

مسلسل عمر كيف سيجسد كانت إماء عمر رضي الله عنه يخدمننا كاشفات عن شعورهن تضرب ثديهن


مسلسل عمر كيف سيجسد المشهد التالي ..

كانت إماء عمر رضي الله عنه يخدمننا كاشفات عن شعورهن تضرب ثديهن 

 الراوي: أنس بن مالك المحدث: البيهقي - المصدر: السنن الكبرى للبيهقي - الصفحة أو الرقم: 2/227 
خلاصة الدرجة: صحيح ؟؟؟؟؟؟ ؟؟