الجمعة، 25 مايو، 2012

دراسة: اللولب الوسيلة الأكثر فاعلية فى منع الحمل


 على النساء المسلمات أن يتعودوا تركيب اللولب بعد الطفل الأول

كشفت دراسة أمريكية حديثة أجراها باحثون بجامعة واشنطن فى سانت لويس بالولايات المتحدة الأمريكية عن أن اللولب هو الوسيلة الأكثر فاعلية وأمانا من بين الوسائل المستخدمة لمنع الحمل.

وأشار الباحثون إلى أن الوسائل الأخرى المستخدمة مثل حبوب منع الحمل التى تحتوى على الهرمونات الجنسية والباتشات الجلدية ‏ والحلقات المهبلية، زادت من فرص حدوث الحمل الخاطئ وغير المرغوب فيه بمقدار مرة أكبر، مقارنة بالوسائل طويلة المفعول مثل اللولب‎ ‎والشرائح المحملة بالهرمونات والتى يتم زرعها تحت الجلد.

وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية "New England Journal of Medicine"، وذلك بالعدد الصادر فى الرابع والعشرين من شهر مايو الجارى.

وجاءت هذه النتائج على الرغم من أن حبوب منع الحمل تعد من أكثر الوسائل المستخدمة لهذا الغرض، ولكن المشكلة الكبرى تتعلق بضرورة أن يتذكر السيدات استخدامها وتناولها بشكل يومى حتى يحصلوا على التأثير المطلوب.

وتتفاوت صلاحية وسائل منع الحمل طويلة الأجل، حيث يصلح اللولب النحاسى للاستخدام لمدة طويلة قد تصل لعشرة عوام، فيما تبلغ صلاحية اللولب الهرمونى خمسة سنوات، بينما تصل صلاحية الشرائح الهرمونية التى تزرع تحت الجلد إلى ثلاثة أعوام

ليست هناك تعليقات: