الخميس، 26 يونيو، 2014

ناشطة يمنية تكشف السبب الحقيقي لخلعها للحجاب وتنفي إدعاءآت شيخات اليمن



كشفت ناشطة يمنية عن السبب الحقيقي لخلعها للحجاب، وعبرت عن استغرابها لما ذكرته على لسانها إحدى الشيخات اليمنيات المنتميات لجامعة الايمان الدينية اليمنية، في مؤتمر صحفي عقده مجلس الشيخات والفقيهات بصنعاء الأحد المنصرم، بأنها خلعت حجابها استنكارا للوضع الذي تعيشه البلد،والأزمات الاقتصادية واختفاء مادتي الديزل والبترول، والحروب الدائرة في أكثر من منطقة.
ونقلت صحيفة «الأيام» اليمنية اليومية الاهلية المستقلة عن الناشطة اليمنية الشابة شيماء جمال، رئيس مؤسسة بيسمنت الثقافية، قولها "أنه من غير المنطقي أن تخلع الحجاب تمرداً على الوضع السياسي والاقتصادي في البلاد،منوهة بأنه يوجد في البلاد الكثير من وسائل التمرد والاحتجاج، وأن صورتها في صفحتها الخاصة على الفيس بوك لم تحمل أي منشور أو تعليق يوضح أن هذه الصورة الشخصية التي وضعتها في البروفايل الشخصي هي أداة للاحتجاج على الوضع السياسي والاقتصادي.
وكانت الناشطة شيماء قد كتبت تعليقا على تلك الصورة، أن اليمن يعاني مشاكل أكبر من التركيز على شعرها، مخاطبة منتقديها، في مشاكل أكبر من شعري، في أناس يموت من الجوع وأناس يموت بسبب الدين واختلاف المذهب والطائفة،مثل الجماعات المسلحة، والحوثي والإصلاحي،ومشاكل الكهرباء، وحكومة فاسدة فهناك بترول معدوم، وغيره وغيره.

ليست هناك تعليقات: