الأحد، 1 يناير، 2012

ريم لصوت الليبرالية: هذه قصتي مع "المصاصة" و"الحجاب"




بعيدا عن الجدل الذي أثارته علياء مهدي التي لقبت على الشبكة العنكبوتية بالمدونة العارية بعد نشرها لصورها عارية للمطالبة بالحرية الشخصية، كان لافتا خطوتها الثانية التي طلبت فيها عبر مدونتها وصفحاتها على الفايسبوك وتويتر الفتيات اللواتي خلعن الحجاب إرسال صورهن قبل وبعد الحجاب وشرح أوضاعهن والمضايقات التي تعرضن لها من الأهل والمجتمع. كثير من الفتيات تجاوبن مع دعوة علياء، وأرسلن المطلوب، وتم نشر ما أرسلنه على مدونة علياء ورافق المنشور عاصفة من التعليقات المهاجمة والتي تسيء بشكل كبير إلى الفتيات وما قمن به.
وكان لافتا من بين خالعات الحجاب فتاة مصرية، أرسلت صورها ومن خلال ما أرسلته من شرح لقصتها مع الحجاب يلاحظ القارئ إنها مثقفة ورصينة ومن عائلة مثقفة أيضا.

صوت الليبرالية حاور ريم عبد الرازق التي خلعت الحجاب لعدم اقتناعها به، أجوبتها كانت صريحة ومباشرة ومن دون تأخير، ننشر الحوار باللغتين العربية والانجليزية بناءا على رغبتها...

قبل الانتقال إلى الحوار لا بد من تنويه: الحجاب من الأمور الجدلية التي تشغل حاليا المجتمعات العربية والإسلامية، خصوصا في البلدان التي شهدت بعد ثورات الربيع العربي نهضة للتيارات الإسلامية السياسية، والمخاوف التي رافقتها من الضغوط على المجتمع، كتونس والمغرب ومصر، وبفتحنا وتركيزنا على هذا الملف تحديدا لا يعني إننا نؤيد فرضه بالقوة أو فرض خلعه، أو الإساءة له، فيجب ارتدائه على اقتناع تام من الفتاة أو المرأة التي ترتديه، ليس فقط احتراما لنفسها وذاتها، بل احتراما لدينها وللحجاب نفسه، وإلا فسنشهد الكثير من أمثال علياء وريم وغيرهن من اللواتي يرفضنه علانية وبشكل يسيء أساسا إلى سمعة البلاد العربية والإسلامية.


من هي ريم عبد الرازق؟ عمرك ... دراستك ...اهتماماتك ...
أنا فتاة ابلغ من العمر التاسعة عشر أعمل مترجمة و مدرسة لغة انجليزية وأتابع دراستي في كلية العلوم وأهتم بالقراءة و الكتابة وأسعى لإتقان اللغة الفرنسية، أمضيت في المملكة العربية السعودية فترة طويلة من حياتي، امتدت من المرحلة الابتدائية إلى الثانوية، وأعيش حاليا في القاهرة. خلعت الحجاب منذ سنة تقريبا. حوربت كثيرا بسبب قراري، تعذبت . وطردت من منازل بعض اقاربي . 


I am nineteen years old and I am an English teacher and translator, My College major is in environmental science and my interests include writing, reading, and learning to be fluent in French, ,I was in Saudi arabia Since I was in elementary school until I reached high school… I currently live in Egypt 
I took it off one year ago and I was not working back then
But with in my community I was called a whore , lunatic , I was tortured for a while , I was humiliated , I was kicked out of a family members house.




اخبرينا قصتك مع الحجاب
اضطررت لارتداء الحجاب في سن العاشرة بسبب رجل سعودي تحدث إلى والدي وقال إن لهوي بدون حجاب في الملاهي مثير للفتنة، وعندما أتذكر تلك الحادثة ألوم والدي لأنه لم يوضح للرجل إني مجرد طفلة و من يثار من طفلة صغيرة يجب عليه أن يرى طبيب نفساني.
بعد سنوات من هذه الحادثة أرسل لي احدهم صورة لـ"مصاصة" تمثل فتاة وغطاء المصاصة يمثل الحجاب، كإشارة رمزية إلى ما ترمز له المرأة من غير الحجاب، نظرت إلى المرآة ورأيت ما قد يصدم الناس، رأيت إنسانة لها الدماغ، والمشاعر، والعواطف والقيم والأخلاق، ولكن لم أكن أرى نفسي مصاصة. وبعد قراءة نقدية حول الحجاب قررت أنه لم يكن مناسبا بالنسبة لي.
I was forced to wear it at the age of ten because a Saudi man spoke to my father about my causing "fitna" by running around an amusement park with my head uncovered. I suppose looking back at it now I blame my father for not telling the man that I am merely a child and that whoever would get aroused by children should go see a therapist.One day years later I was sent image of a covered lollipop representing the veil and an uncovered lollipop with flies on it representing women who do not wear it. I looked in the mirror and what I saw might shock people, I saw a human being with a brain, feelings, emotions, morals, values and ethics but I did not see myself as a lollipop. After critically reading about the veil for months I decided it was not for me.

هل تؤيدين ما تقوم به علياء مهدي بالنسبة للحجاب ؟
نعم ، أنا أؤيد تماما ما قامت به علياء، خصوصا ما يتعلق بحملتها ضد ضغوط المجتمع على النساء لارتداء الحجاب، وأنا أشجع المزيد من النساء على الكلام إذا كانوا يتخذون تدابير السلامة الضرورية، لحمايتهم من الغضب الذي قد يتعرضون له إذا ما عبرن عن رأيهن، وأنا أعرف العديد من الفتيات اللواتي يرتدين الحجاب و ويرغبن بخلعه، لكنهم خائفات من ردات الفعل.
Yes, I completely support Aliaa when it comes to her campaign against society's pressure on women to veil and I encourage more women to speak up if they are taking the necessary safety measures, I know many girls who dream of taking the veil off but do not because of society and how it will view them.



ألا توجد طريقة أخرى للتعبير عن الرأي غير نشر الصور مع ومن دون الحجاب ؟

 لو قمت فقط بالكتابة وحتى لو باسمي ومهما كتبت فلن يصدقني احد، والكثير سيشك بوجودي، وسيقول البعض إني جزء من مؤامرة يقوم بها أعداء الإسلام، فصورتي هي هويتي التي لا اخجل منها ولا من الخطوة – القرار الذي اتخذته.
Well I suppose if I just posted words not many will believe me in fact many will doubt that I even exist and might say it is probably a plot done by the enemies of Islam. My photographs are my identity that I am not ashamed of



هل توافقين على نشر علياء لصورتها عارية كتعبير عن الرأي ؟ 
 يوجد العديد من الطرق للتعبير عن الرأي، فالبعض يعبر من خلال الموسيقى والكتابة والفن، الخ... وأنا أؤيد حرية علياء وطريقتها في التعبير لأنها لم تؤذي أحد.
People protest and express themselves in different ways some choose to do it through music, writing, art etc… I support Aliaa's freedom of expression since she has not hurt anyone.



هل من الممكن مثلا أن تنشري صورتك أنتي عارية للاحتجاج على أمر ما ؟
 لا ، ليس لأي سبب من الأسباب الأيديولوجية، ولكن ببساطة لأنني لن أكون مرتاحة باستخدام هذا الشكل من أشكال التعبير
No, not for any ideological reason but simply because I would not be very comfortable with this form of expression.


كيف تنظرين للمرأة العربية - السعودية - المصرية – الأوروبية
أعتقد أن غالبية النساء في الشرق الأوسط مظلومات ولكنهن يخشين المطالبة بحقوق متساوية مع الرجال، أو يتعرضن لغسيل دماغ حتى يقتنعن أنهن أقل من الرجال، وبالتالي لا يستحققن المساواة في الحقوق، وبالطبع المرأة الأوروبية لديها الكثير من الحقوق ولا مجال للمقارنة مع الشرق أوسطية. 
Well I believe the average European woman has a lot more rights than the average Middle Eastern woman I think the majority of women in the Middle East are either feeling oppressed but are too afraid to demand equal rights as men or are brainwashed to believe they are less than men and therefore do not deserve equal rights.
كيف تنظرين للمحجبات اللواتي اخترنه طوعا؟
لدي صديقات اخترن ارتداء الحجاب وأنا أحترم هذا، لان هذا هو قرارهن ولم يجبرن عليه، وأنا أؤيد حرية الاختيار طالما الشخص لا يضر أحدا، فالمرأة يجب أن يكون لديها الحق الحق بالاختيار بأمر مماثل...
I have friends who chose to wear the veil and I respect that this is their decisions I support freedom of choice as long a person is not hurting anyone then they have every right to wear i 

هناك تعليقان (2):

Fransy يقول...

مساء الخير والمحبة
اتمنى لك عاما جميلا تملؤه المحبة ويعمره السلام .
اتمنى لك ولكل من تحب من حولك السعادة والصفاء.

لا أدرى ان أمكن اضافة اي شيء على ما قالته هذه الفتاة الرائعة سوى التمنيات بأن تستمر في رسالتها التنويرية.
بالنسبة للسيدة علياء مهدي التي تحدثتم عنها ببعض التحفظ فقد كتبت عن ثورتها المساهمة التالية.
ارجو ان تظل بخير وسلام وتبقى مدونتك شمعة في عصر الظلمات هذا.

عن علياء المهدي

علياء العارية أم هُمْ؟
نشرت الشابة المصرية علياء المهدي صورة جسدها الغض الجميل عارياً.
تنافخ الاسلاميون شرفا وغيرة. تلقت مئات الآلاف من الشتائم وعشرة آلاف تهديد بالقتل.وتعلمون أن تهديد الوحوش الهمجية يُؤخذ على محمل الجد وقد جربه فودة ومحفوظ من قبل.

1-ثورتهم أهي شرفاً أم نفاقاً؟
نشرت من فترة غوغل إحصائيات عن أكثر دول العالم بحثا في المواقع البورنوغرافية. فتبوأت بلاد التعصب والكبت والحرمان الإسلامية من السعودية الى مصر الى فلسطين مكان الصدارة.الصور والفيديوهات والأفلام الجنسية بالدقة العالية تملأ فضاء النت. صورة الشابة علياء بالأبيض والأسود تكاد تكون خربشة طفل يتعلم الرسم ولا أظنها تثير جنسيا حتى تيساً محروما في صحراء.

دعواهم إذن أن هذه الصورة "تنشر"الرذيلة دعوى تافهة تخلو من العقل قبل الذوق.
ما الذي يزعج شرفهم ويكلمه؟
إنه فعل النشر!
هو النفاق والكذب المعهود. هو الشخصية الفهلوية التي لا تهتم بالحقيقية بل بكيف تبدو للآخرين. هو مخزون الستر والتقية وحفظ ماء الوجه. تنافخهم ليس شرفا وإنما قهرا من هذه الفتاة التي عرتهم فأظهرتهم مرضى مرتين. مرة بالكبت الجنسي وأخرى بالكذب.
هم العراة وليس هي.

2- جسدها لها وليس بعورة
كثيرا من دعاة تحرر المرأة لاموها على ما فعلت. وكرروا النمطيات من قبيل أن الحرية ليست في الجنس والملبس ... تناسوا ان ما تدافع عنه هذه الفتاة هو ببساطة حقها في امتلاك جسدها وليس العري. حقها بأن يكون هذا الجسد مصدر حب ومتعة وجمال وليس عورة ة ومصدر خزي وخجل.
إن ربط التحرر بالتعري على النت هو لا شك مبالغة واستفزاز ولكن متى كانت الثورات تخلو من المبالغة والاستفزاز والصفعات القاسية في وجوه سدنة المعابد القديمة.

3- لا أحد يتحدث عنه
في نفس المدونة نشر شريكها كريم عامر صورته عاريا. التعليقات والعناوين والتهديد والاستنكار لم يطل إلا الفتاة!!!
مرة أخرى تكوينهم الغريزي وثقافة الذكر المسيطر في القطيع يسمح "للبهيمة" الذكر باستعراض "مزاياه" الجنسية ...ريش... قرون... عضلات... والنقاب للحرمة.

تحية لعلياء وعامر ولكل من يلقي حجرا كبيرا او صغيرا في هذا المستنقع الآسن الراكد المتعفن منذ قرون.
محبة

غير معرف يقول...

ريم
عبدالله
ياريت اتكلم مع ريم على الميل ده uara_mo@yahoo.com