السبت، 13 ديسمبر 2008

الإسلام و التخلف ..

http://i38.tinypic.com/25u1y6e.jpg

أينما وجد الاسلام وجد معه التخلف والهمجية، من قازاخستان في الشرق الى المراكش في الغرب، ومن بوسنيا في اواسط اورپا في الشمال الى صوماليا في الجنوب، واينما وجد الاسلام وجدت الحروب والقتل الجماعي والنزاعات والمشاكل، ووجد الفقر والجهل والظلم... والى آخره، في المجتمعات المسيحية واليهودية والبوذية وحتى البقرية يوجد تخلف وجهل وفقر وبعض المشاكل الاخرى، لكنها استثنائية وليست قاعدة، ولكن لايوجد في بلاد المسلمين ولا شعب واحد غير متخلف، فهل هذا مجرد مصادفة؟ ام ان لكل شئ سبب؟ واول اسباب التخلف والهمجية هو الاسلام؟!
السعودية موطن الديانة الاسلامية ومقدساتها، هي الدولة النفطية الاولى في العالم، والنرويج موطن الوثنيين الفايكنغ حتى العصور الوسطى، هي الدولة النفطية الاخيرة، يصنف اليونسكو اليوم النرويج بالدولة الاكثر رفاهية في العالم للسنة الرابعة على التوالي، وهي خالية من اي ذي دخل تحت خط الفقر بصورة قطعية، بينما يعيش الملايين في السعودية في اسفل السافلين من خط الفقر والجهل والجهالة الاسلامية والقرون القديمة السحيقة في العالم، السعودية موطن الاسلام ومقدساته ليس فيها مصنع او معمل لغير الشماغ والنقاب وسجادة الصلاة والمسبحة و حتى شماغ االبسّام مصنوع في إنجلترا، والنرويج تصنع طائراتها الحربية والمدنية ومعاملها الذرية بنفسها، في السعودية يحكم الملك باسم الله من نعومة اظفاره حتى يتبول في فراشه عجزا وشيخوخة، وفي النرويج لا يحكم حزب لدورتين متتاليتين الا ما ندر، والدورة محددة باربعة سنوات لاتاحة الفرصة العادلة لمن له برنامج افضل لخدمة الشعب، والملك لا يحكم حتى اطفاله، بل يربيهم، الحاكم في السعودية يسمى ولي امر المؤمنين ويتبع اسمه بالالقاب والدعوات والصلوات والجنجلوتيات، والملك في النرويج يخاطب باسمه المجرد الا في المناسبات الرسمية والوطنية، وفي السعودية يبكي الملك او الامير على حال الفقراء وهو يملك المليارات وبيده مفاتيح اغنى ابار النفط في العالم، وفي النرويج تتكفل الدولة بتوفير الحد الادنى من الرفاهية والكرامة الانسانية بموجب مقاييس اليونسكو لكل مواطن قادر او غير قادر على الكسب والعمل، وبطرق تحفظ كرامة الانسان، وليس بالطرق الاسلامية المهينة التي تذل المحتاج وتشعره بالدونية والاحتقار بما يسمى صدقة او خير او زكاة او غيرها، وفي السعودية يسيطر الحكام على كل موارد الدولة والشعب بموجب تفويض الهي اسلامي ولا شئ لاحد غير ما يتفضل به الحاكم عليهم، وفي النرويج لايمتلك الملك والحكام الا ما يحدده الشعب لهم وينتحر وزير المواصلات لمجرد اتهامه بالاستفادة الشخصية من منصبه تحت وطئة ضميره واخلاقه التي لاتمت الى الاسلام بشئ، كما ينتحر جندي امريكي تاركاً ورقة كتب فيها: (لا استطيع ان اطلق النار على، لن اذهب الى العراق) والسعوديون المؤمنون بالاسلام يتزاحمون للذهاب الى العراق وتفجير انفسهم بين تلاميذ الروضات والمدارس وفي الاسواق الشعبية والساحات العامة...الخ.
السعودية تصدر يوميا عشرات الفتاوى من رجال دين عميان جهلاء متخلفين عنيفين مملوئين بالحقد على الحياة والجمال، ومنفوخين بالموت والخرافيات القديمة، وتصدر مئات الارهابيين الى العراق والى افغانستان سابقا للانتحار والقتل الحلال(!) للاطفال والنساء والفقراء والابرياء بالجملة والمفرد، والنرويج تتدخل بين الفلسطينيين واسرائيل لاحلال السلام في اتفاقية اوسلو دون ان تكون لها اية مصلحة سياسية او اقتصادية او غيرها، وتتدخل بين التاميل والسريلانكيين وبين الماويين والملكيين في التبت، وتمنح جائزة نوبل للسلام لمن يجتهد من اجل السلام في العالم اكثر من غيره، وهي تحتضن آلافاً مؤلفة من اكثر المسلمين تخلفا وتطرفاً من الباكستانيين والايرانيين والصوماليين وغيرهم من الهاربين من انظمتهم الاسلامية المستبدة وتمنحهم الامان والحرية والكرامة، وفي السعودية بلد الوحش الارهابي الاسلامي اسامة بن لادن، يقتل الخبراء غير المسلمين الذين يخدمون البلد لانهم غير مسلمين وغير ارهابيين وغير قتلة، والسعودية تدعم عشرات او مئات او آلاف المنظمات الارهابية الشريرة التي تسمى بالمقلوب بـ(خيرية)، وهي في طريقها لمنح جائزة محمد القتٌال الضحوك لمن يقتل اكثر باسم الله الاسلام الدموي الكاره للحياة والانسان والجمال والبراءة والتقدم والرفاهية، وهي التي استعبدت الشعوب بحد السيف وفرضت ثقافتها الهمجية العنيفة الدموية الموتية عليها.
السعودية موطن الاسلام، والاسلام سعودي ثقافة وفكرا وممارسة وعادات وتقاليد ولغة وتاريخا وغيرها، وليست السعودية مجرد دولة مسلمة او شعب مسلم كغيرها، وهي خير نموذج للشريعة الاسلامية وعقيدتها وتراثها المتخلف، وهي اغنى دول المسلمين، وهذا حال شعبها من البؤس والحرمان والتخلف، وذاك بونها الشاسع عن نموذج غير اسلامي مثل النرويج، فما بال دول وشعوب مقلدة او تابعة لنموذجها الديني؟!؟ والمقلد التابع دائماً اسوأ من الاصل.
لم تكن الحروب الصليبية الا تقليدا مسيحيا للغزوات الاسلامية لنشر الدين بحد السيف، الثقافة الغريبة عن المسيحية المسالمة التي اوصت بادارة الخد الايسر لمن صفع الايمن، وما كانت الصليبية الا خروجا عن الوصايا المتسامحة والانتقام من المسلمين الغزاة المتوحشين الذين غزو مقدسات الاديان الاخرى الفضائية منها والارضية، وماكانت النازية الا صورة اخرى للاسلام بنشر ماتسمى بالفضيلة زوراً وبهتانا بحد السيف، وماكانت الصهيونية الا انتقاما لابادة يهود خيبر والقدس والسيناء واستباحة مقدساتهم وطردهم من ارضهم التاريخية التي نص عليها القرآن: (يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ قَدْ أَنجَيْنَاكُم مِّنْ عَدُوِّكُمْ وَوَاعَدْنَاكُمْ جَانِبَ الطُّورِ الْأَيْمَنَ وَنَزَّلْنَا عَلَيْكُمُ الْمَنَّ وَالسَّلْوَى ـ القرآن)، وليست الحروب الامريكية الغربية العالمية على بلاد المسلمين اليوم الا انتقاما من غزوة منهاتن وغزوة لندن وغيرهما.
فهل الاسلام برئ من كل الهمجيات التي ارتكبها ويرتكبها الى اليوم؟

وهل هي صدفة ان تنتشر الهمجية والعنف القتل والجهل والتخلف حتى في الشعوب الاوروبية القليلة التي بقيت على الديانة الاسلامية؟ مثل البوسنة والالبان في اوروپا؟ وماليزيا واندنوسيا في اقصى الشرق؟ وهل هي صدفة ان نتشر التخلف والهمجية حتى بين الهاربين من جحيم بلدانهم الاسلامية الى البلدان الاوروبية والامريكية وغيرها و هل هي صدفه ان تكون الاحياء ذات الاغلبيه الاسلامية في لندن تجتمع فيها القذاره و الاوساخ و التفجيرات !؟!؟
وهل يستحق من يقول عن نفسه: ((أنا القتٌال الضحوك) ـ حديث نبوي) ان يسمى رسولا سماويا او حتى انسانا؟ ام انه وحش فضائي دموي همجي ذاك الذي يقتل كثيراً وهو يضحك ضحكاته الغبية الوحشية؟

عن كورد تايمز .

انا أرى أن الاكراد هم أسرع الأطياف الموجودة بالشرق بعملهم للانتقال لمجتمع حضاري منفتح ، يعطي حرية الاعتقاد و التعبير مكانته الحقيقة بعيداً عن العقليات الصدئة و المتخلفة لباقي الأديان و المذاهب و القوميات ..

هناك 4 تعليقات:

نادر الحر يقول...

مرحبا : صديقي إبن الحرية
**************************
مقال ممتاز جدا ومقارنة رائعة مفيدة بين السعودية والنرويج
فعلا دولتين نفطتين...والسعودية اكثر نفط وغني..ولكن أحدهما في مقدمة الدول المتحضرة الراقية الاكثر رفاهية في العالم والاكثر حرية وشفافية
والاخري وهي السعودية : دولة مستبدة تحكم بقوانين ترجع للعصور الوسطي كل شء فيها يشير الي التخلف والجهل

- السؤال : ما السبب ؟
---------------------
الجواب : فعلا كما قلت أنت : الاسلام ومحمد وأحكامه وتشريعاته وخرافاته وأساطيره..ليس هناك اي سبب أخر

أشكرك صديقي علي هذا الموضوع الرائع

تحياتي لك

Beleza يقول...

اتفق معك في كل ما قلت و اهنئك على هذه المقارنه التي تقطع الشك باليقين, الا جانب واحد ان الصليبيين غزواتهم تقليد للاسلام,ان في الانجيل من دمويه واجرام ما لايقل ولا بشيء عن اجرام محمد وقرانه ,والديانه المسيحيه لم تتهذب الا حديثا وذلك عندما تغاضت او انكرت نصوصها الهمجيه,فلا تنسى ان اساس عنصريه البيض ضد السود كان الدين.
تحيه من القلب

mayss يقول...

هههههههههههههههههههههههه

هو انا قريت المقال ومشفتش ولا اي اشي غير مقارنات سطحية لابعد الحدود ومن الواضح انو كاتب المقال مش متعمق بالعناصر الي قارنهن .
بالاول الاسلام مش معناه السعودية ... لانو للعلم بس السعودية مش متقيدة بالاحكام الاسلامية 100% طبعا كنظام دولة بحكي .
الاسلام رسالة يا شباب ورسالة حلوة
اما من المفروض تعرفوه وتفهمو ومش مشان تندمجو فيه انما اعتبروها للمعلومات العامة بس مش اكثر .

ومعلومات عامة اعتبروها مش اكثر
الاسلام مش ضد اي دين سماوي
وبالنسبة للتخلف الاسلام وصى بالعلم بس السؤال شو نسبة المسلمين الي عنجد مسلمين التزمت مش من صفات الاسلام ولا القتل رسالتو بس في ناس استغلو اشيا كثير لصالحهم
وشو ما بقت ديانكم او افكاركم اعتقد الاحترام واجب
والتاريخ كتب للرسول محمد انجاز (اعتبرو شخص وانذكر بالتاريخ حلو الاحترام!)

An Egyptian يقول...

براحتهم لو الاسلام عاجبهم خليهم يعوموا فى بركاته.